رئيس التحرير
الشيخ فهد داود سلمان الصباح

logo
رئيس التحرير
الشيخ فهد داود سلمان الصباح

آخر الأخبار

سعد الرفاعي لـ "مسارات": أنا أكتب حالياً لأعيش لأن لدينا رقابة لا تسمح للكاتب بإخراج أفكاره

تم النشر بتاريخ : الخميس 24 ديسمبر 2020

عدد المشاهدات : 2569

Image

- الزواج التقليدي هو السبب الرئيسي وراء ارتفاع نسبة الطلاق 

 
- الرجل الذي لا يملك قراره بشأن اختيار شريكة حياته لا يؤتمن


- أكثر من 90 بالمئة من المتزوجين لديهم علاقات أخرى

قال الكاتب والمؤلف الكويتي سعد الرفاعي خلال لقائه في برنامج "مسارات" عبر شبكة "الثريا" الإعلامية، إن الكويت بيئة خصبة جداً للإبداع في جميع المجالات، لا سيما الكتابة ولكن الرقابة داخل البلاد لا تسمح للكاتب أن يكتب بحريته وإرادته وأن يخرج أفكاره كما يريد، مشيراً إلى أن جميع مؤلفاته لا تمثل 10 بالمئة من أفكاره، وأنه يكتب حالياً لكي "يعيش"، مضيفاً أنه يجب على الكتاب والمؤلفين قبل أن يتحدثوا عن الجوائز والدعم أن يطالبوا بفتح آفاق الحرية لهم ليتمكنوا من التعبير عن أفكارهم كما يشاؤون بلا قيود.

- بشأن أسباب ارتفاع نسبة الطلاق

أكد الرفاعي أن السبب الرئيسي وراء ارتفاع نسبة الطلاق هو الزواج التقليدي الذي يتم تنفيذاً لرغبة العائلة دون تعارف الطرفين أو توافقهم فكرياً و عاطفياً، مضيفاً أن الرجل الذي يتزوج بهذه الطريقة التقليدية ويتم إجباره على الاستمرار في هذا الزواج تتحول الزوجة بالنسبة له إلى أداة لإنجاب الأطفال ورعايتهم فقط.

وأضاف أن الرجل الذي لا يملك قراره بشأن اختيار شريكة حياته ويتم إجباره على الزواج من امرأة لا يحبها فهو شخص لا يؤتمن، ويكون مصير هذا الزواج الفشل، وفي حال استمر  الزواج يعود الرجل إلى علاقته السابقة تلبية لنداء قلبه، لافتاً إلى أن 90 بالمئة من الرجال المتزوجين  في الدول العربية لديهم علاقات أخرى، وذلك لكثرة انتشار الزواج التقليدي الذي يتم دون حب أو تعارف. 

- وفيما يتعلق بالعلاقات العاطفية في المجتمعات العربية 

أشار الكاتب الكويتي إلى أن المجتمعات العربية تنمي داخل الرجل منذ طفولته فكرة أن المرأة ملك له، مؤكداً أن هذا المفهوم خاطئ ولا يمت للحقيقة بصلة، لأن الحياة الزوجية والعاطفية قائمة على مشاركة وليست تبعية أو امتلاك، وأن الزواج يجب أن يؤسس على العاطفة والمودة والرحمة والسكينة.

وأوضح الرفاعي أن التعامل مع العلاقات العاطفية والحديث عنها والتفاخر بها في دول الخليج يعتبر أمر مخجل لاسيما من الرجال، وذلك يعود لتربية الأبناء منذ الصغر على أن هذه العلاقات ضد الدين وتتنافى مع العادات والتقاليد، لذلك يجب على أولياء الأمور توعية أبناءهم وبناتهم بالعلاقات العاطفية والحياة الزوجية.

- لمزيد من التفاصيل في سياق الحلقة كاملاً:

شارك الخبر:

أخبار متعلقة