رئيس التحرير
الشيخ فهد داود سلمان الصباح

logo
رئيس التحرير
الشيخ فهد داود سلمان الصباح

آخر الأخبار

الإمارات تطلب جلسة طارئة لمجلس الأمن بشأن هجوم الحوثيين على أبوظبي

تم النشر بتاريخ : الخميس 20 يناير 2022

عدد المشاهدات : 119

Image

أكد أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية د.نايف الحجرف أهمية ضغط المجتمع الدولي على جماعة الحوثي لوقف أنشطتها الإرهابية والانخراط الجاد في عملية سلمية لحل الأزمة اليمنية. وذكرت أمانة مجلس التعاون الخليجي في بيان بثته وكالة الأنباء السعودية الرسمية «واس» امس، ان ذلك جاء خلال استقبال الحجرف للمبعوث الأميركي لليمن تيموثي ليندركنغ بمقر الأمانة العامة بالرياض.

ووفقا لوكالة «واس»، ناقش اللقاء الجهود الإقليمية والدولية للوصول إلى الحل السياسي الذي ينشده مجلس التعاون وفقا للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن 2216. وشدد الحجرف على أهمية دور الولايات المتحدة، وجهود المبعوث الأميركي ومساعيه في إنهاء الأزمة اليمنية ومساعداتها الإنسانية والتنموية للشعب اليمني.

وأعرب عن إدانته الشديدة لاستمرار استهداف المدنيين والأعيان المدنية في السعودية بصواريخ وطائرات مسيرة، وكذلك الهجوم «الإرهابي الجبان» الذي استهدف مطار أبوظبي الدولي يوم الاثنين الماضي. وأكد أمين عام مجلس التعاون الخليجي ان هذا الهجوم يمثل عملا إرهابيا وانتهاكا صارخا للقانون الدولي وتهديدا لأمن واستقرار المنطقة ويتطلب محاسبة الإرهابيين بما يتوافق مع القانون الدولي والإنساني.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قالت في وقت سابق امس، إن زيارة المبعوث الأميركي الخاص لليمن الى المنطقة تستهدف «تنشيط جهود السلام» في اليمن.

وذكرت الوزارة في بيان أن ليندركينغ سيسعى إلى «وقف التصعيد العسكري واستغلال العام الجديد للمشاركة على نحو كامل في عملية سلام شاملة تقودها الأمم المتحدة».

وركز المبعوث الاميركي أيضا، على «الحاجة الملحة لمعالجة الأزمات الإنسانية والاقتصادية العصيبة التي يواجهها اليمنيون».

في سياق متصل، طلبت الإمارات العربية المتحدة عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي بشأن هجوم الحوثيين، الذي استهدف منشآت مدنية في أبوظبي راح ضحيته 3 أشخاص.

وفي بيان لها أول من أمس، قالت البعثة الإماراتية في الأمم المتحدة إنها قدمت رسالة إلى النرويج، باعتبارها رئيس مجلس الأمن خلال شهر يناير، تطلب فيها عقد اجتماع للمجلس للتصدي لهجمات الحوثيين في أبوظبي. وأدانت الإمارات، العضو غير الدائم في مجلس الأمن، استهداف المدنيين والأعيان المدنية، داعية مجلس الأمن إلى «إدانة قاطعة لهجمات الحوثيين».

وقالت مندوبة الإمارات الدائمة في الأمم المتحدة لانا نسيبة إن «هذا التصعيد غير القانوني والمثير للقلق هو خطوة أخرى في جهود الحوثيين لنشر الإرهاب والفوضى في منطقتنا».

وأضافت أنها «محاولة أخرى من قبل الحوثيين، باستخدام القدرات التي اكتسبوها بشكل غير قانوني في تحد لعقوبات الأمم المتحدة، لتهديد السلام والأمن».

شارك الخبر: